Tue. Jun 25th, 2024

Views: 1

تفاجأت عائلة الطفل أيانش البالغ 22 شهراً بوصول عدد من صناديق الكرتون المحملة بقطع أثاث من أحد مراكز «وول مارت» للتسوق دون علمها بطلب الشراء

وقالت الأم مادو كومار لقناة News12 إنهم تابعوا بدهشة وصول العامل الأول بالطرد غير المتوقع، ثم الثاني والثالث، إلى أن اكتشفوا أن المشتريات تمت بالفعل لمنزلهم الجديد، بعدما كانت قد اشترت بالفعل أغراضاً جديدة أخرى للمنزل.

وأوضحت أن الطفل دخل إلى منصة التسوق وأخذ بالنقر على أشياء مختلفة وقام بالفعل بتحويل المدفوعات والتأكيد على الطلب.

وقدرت الأسرة حجم الطرود إلى وصلت إلى المنزل بحوالي 75% من قائمة المشتريات التي طلبها الطفل أثناء اللهو بالهاتف.

لكن لحسن الحظ تلقت العائلة وعداً من إدارة مركز التسوق بمعالجة الأمر ودفع استرداد مقابل كل طرد يعود إلى المركز

وأضافت في تعليقها على سلوك طفلها أنه يحب اللعب بالهواتف، كما أنه يشاهد جميع إخوته منشغلين بهواتفهم، لذا فهي تفكر في شراء هاتف جديد له للحد من تكرار مشكلة مماثلة مرة أخرى.