Thu. Jun 13th, 2024

Views: 1

يتصاعد الجدل في مصر حول فيلم نتفليكس «أصحاب ولا أعز»، وخارج نطاق الاعلام المعتاد على الجدل وصلت المعركة إلى البرلمان والقضاء، عبر بيانات عاجلة ودعاوى قضائية ، واتهامات بالاباحية وخدش الحياء وبعض تلك الدعاوى تطالب بمنع الفيلم، واتخاذ إجراءات ضد منصة العرض الدولية «نتفليكس»، لانه على حد قول المنتقدين يهدد ” قيم الأسرة المصرية، و” ينشر الفجور

واستمراراً لحالة الجدل التي بدأت منذ بدء عرض الفيلم يوم 20 يناير (كانون الثاني) الحالي، تقدم محمود قاسم، عضو مجلس النواب المصري، ببيان عاجل إلى رئيس مجلس التواب، لمخاطبة وزيرة الثقافة المصرية، بشأن «محتوى الفيلم الذي يتصادم مع النظام والآداب والأخلاق في مصر»، بحسب بيان صحافي للنائب المصري، الذي اتهم فيه الفيلم بأنه «يروج للمثلية والأفكار الهدامة التي تتعارض مع المجتمع المصري»، مطالباً وزارة الثقافة بـ«منع عرض الفيلم».

يأتي ذلك في أعقاب بيان مماثل قدمه عضو مجلس النواب المصري مصطفى بكري، متهماً الفيلم بأنه «يروج للمثلية»، ومطالباً بـ«معرفة الإجراءات التي اتخذتها وزارة الثقافة لمواجهة هذا النوع من الأفلام»، وقال بكري، في تصريحات تلفزيونية مساء أول من أمس، إن «الفيلم به 20 لفظاً إباحياً».  ،
وفي تصعيد قضائي قدم المحامي المصري أيمن محفوظ، بلاغاً للنائب العام ضد المنتج المصري محمد حفظي، المشارك في إنتاج الفيلم، متهماً إياه بـ«التحريض على الدولة»، كما أشار إلى عزمه تقديم بلاغ ضد وزارة الثقافة لعدم اتخاذها إجراءات ضد الفيلم، وفي هذا السياق قال الدكتور خالد عبد الجليل، رئيس هيئة الرقابة على المصنفات الفنية في مصر، في تصريحات تلفزيونية، إن «الفيلم لبناني بالكامل، ولا علاقة لمصر به، و(نتفليكس) منصة دولية، والفيلم لا يخضع للرقابة إلا إذا طلب أن يتم عرضه عرضاً عاماً على الجمهور المصري».

وبينما يتعرض الفيلم لسيل من الانتقادات على منصات التواصل الاجتماعي، بدأ النقاد والفنانون حملة للدفاع عن الفيلم وبطلته المصرية منى زكي التي تعرضت لانتقادات شديدة بسبب دورها في الفيلم، حتى روج البعض لشائعة طلاقها من الفنان أحمد حلمي، وقال الفنان أحمد فهمي، في منشور على حسابه الشخصي على «فيسبوك» إن «الهجوم لن يقلل من قيمة منى زكي، ومنتقدو الفيلم هم من صفقوا من قبل للفنان المصري الأميركي رامي مالك، عند حصوله على جائزة الأوسكار، رغم أن الفيلم الذي قدمه كان ضد أخلاقيات المجتمع»، بينما قالت الفنانة عبير صبري، في منشور على حسابها على «إنستغرام»: «الفيلم واقعي لدرجة صادمة، ومنى زكي ممثلة عظيمة»