Tue. Jun 25th, 2024

Views: 363

تقول صديقتنا

شلاما.. نشرتم في صفحتكم الموقرة في الفيسبوك عن مشاكل الكلاب السائبة التي تقلق كثيرا من اهالي عنكاوا، وبعض الأماكن الأخرى و كثير من التعليقات كانت تشجع بقتل وتسمم الكلاب بطريقة غير أنسانية.. 🥲الكلاب لها الحق في العيش كباقي المخلوقات لكن مع الاسف بعض البشر وخاصة في مثل هذه البلدان معدومة من الشعور ( الرفق بالحيوان )وعدم مبالاة المسؤولين والحكومات الفاسدة اللذين تقع المسؤولية على عاتقهم لحل المشكلة بتوفير المأوى وضبط التكاثر وتعقيم الكلاب .. مع الآسف لا يوجد منظمات حقوق الحيوان في مثل هذه البلدان لتساعد في هذا المجال.. الرجاء الإطلاع كمثل هذه الفديوهات من تركيًا والهند (على اليوتيوب) التي حلت المشكلة نوعًا ما باطعام الكلاب الجائعة وترويضهم وتهدئة وضع نباح الكلاب في الليل وهجومهم على أهالي المنطقة وخاصة الأطفال.. لكم العاملين في موقع Ankawa today جزيل الشكر والاحترام!